مقالات واخبار تكنولوجيا

ما هي ميتا ؟؟؟ الخلاصة .

Advertisements

اللي حصل امبارح مش تغيير اسم الفيسبوك .. اللي حصل اكبر بكتير

مارك قرر انه يضم كل الابليكشانات بتاعته “فيسبوك ، وواتساب ، وانستجرام ، وغيرهم ” في شركه واحده اسمها “ميتا” .. واعلن انه هيغير شكل الحياه قريب .. طب ازاي ؟!

تخيل معايا انك وانت قاعد ف بيتك تقدر تروح شغلك وتدخل المكتب بتاعك وبعدها تروح تعمل شوبينج مع صحابك وف نهاية اليوم تحضر حفله .. تخيلت ؟! .. اهو ده اللي هيحصل الايام اللي جايه .. “مارك” اعلن ان شركته الجديده هتغير شكل الانترنت تمامآ .. وهيتم تطوير برامج ال 3D والنضارات الخاصه بيها واصدار “مقبض” هيكون معاك ف اوضتك .. اسهلهالك .. لما تحب تقابل صحابك مثلا هتدخل علي المكان الافتراضي اللي تختاره .. جنينه او كافيه او حتي قصر .. وتختار اللبس اللي تحبه والشكل اللي كمان تحبه .. النظارات اللي هتلبسها هتاخدك من مكانك وتعيشك ف المكان الافتراضي الجديد بتقنيات تنكولوجيه مرعبه هتعيشك الحاله بنسبة مليون ف الميه .. والمقبض اللي ف ايديك هيخليك تلمس كل حاجه حواليك ف الواقع الافتراضي وتحس بيها !

الموضوع يبان انه حلو وجديد وممتع .. لكن الحاجه اللي تخوف وترعب اننا وقتها هنكون عايشين ف عالم افتراضي حقيقي .. مش مجرد موبايل بنمسكه ف ايدينا ونفتح الابليكشن اللي عايزينه وخلاص .. لأ ، ده احنا هندخل جوه الابليكشن ذات نفسه .. وهنقابل ناس ونزور اماكن ونعمل كل حاجه واحنا قاعدين علي الكرسي ف البيت .. سيطرة التكنولوجيا علي البشر الفتره اللي جايه هتكون اكبر بكتير من زمان ، والموضوع اكيد لسه فيه تفاصيل تانيه هنعرفها اول ما يتم التنفيذ بشكل عملي .. لسه محدش عارف اللي هيحصل .. لسه محدش متخيل شكل الحياه اللي جايه .. بس الحقيقه الواضحه ان العالم كله دلوقتي اللي بيتحكم فيه شخص واحد بس .. اسمه “مارك زوكربيرج”

ولسه هيتحكم اكتر !

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى